عفيفة : أعضاءَ مجلس الشورى أمامهم قضايا عديدة تخصّ ذوي الإعاقة

عفيفة : أعضاءَ مجلس الشورى أمامهم قضايا عديدة تخصّ ذوي الإعاقة

أكّد طالب عفيفة عضو مجلس إدارة الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة أنَّ أعضاءَ مجلس الشورى أمامهم قضايا عديدة تخصّ ذوي الإعاقة، ويجب النظر في اقتراح قوانين خاصّة لصالحهم، وفي مقدّمتها العمل لإصدار قانون لدعم الأجهزة التعويضية والتمريضية وجميع احتياجات فئة ذوي الإعاقة، عبر تحديد أسعار منخفضة لها، لافتًا إلى أن الأُسر التي يوجد بها فرد من ذوي الإعاقة تنفق عليه 4 أضعاف المبلغ الذي تنفقه على الابن السليم بسبب الغلاء الكبير في أسعار تلك المستلزمات الضروريّة.
وشدّد على أن أصحاب الإعاقة السمعية هم أكثر الفئات التي تواجه معاناة كبيرة بخصوص صعوبة استكمال تعليمهم الجامعي رغم أن لديهم الحماسة والقدرات الذهنية لذلك بسبب تجاهل الجامعات الحكوميّة أو الخاصّة توظيف مترجمي الإشارة، لافتًا إلى أنّها مشكلة عالمية وليست مقتصرة على الجامعات القطرية، ما يستدعي من أعضاء مجلس الشورى اقتراحَ قوانين تلزم الجامعات بتوظيف عددٍ من مترجمي لغة الإشارة في الجامعات حتى يتسنى لهذه الفئةِ استكمالُ تعليمها الجامعي وخدمة وطنهم والمشاركة الفعّالة في مسيرة النهضة والتنمية التي تشهدها البلادُ في كافة المجالات.
وقال: إن ذوي الإعاقة يشكّلون نسبة لا بأس بها من الناخبين، حيث حرص الكثير منهم على تسجيل قيدهم في جداول الناخبين تمهيدًا للمشاركة الفعّالة في اختيار المرشح الأكفأ، كما أن هناك تطلعًا منهم لوجود أحد المُمثلين من ذوي الإعاقة في مجلس الشورى.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى