الجمعية القطرية للتأهيل تشارك في فعاليات برنامج بازار الصغار 

    تشارك الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة في فعاليات برنامج بازار الصغار الذي تنظمه مؤسسة…

    الجمعية القطرية للتأهيل تنظم دورة متخصصة في لغة الاشارة لموظفي بلدية الريان

    نظمت الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة دورة متخصصة في لغة الإشارة لموظفي بلدية الريان،…

    شراكة فاعلة بين المركز الثقافي الاجتماعي والثقافي التركي

    نظم المركز الثقافي الاجتماعي المنضوي تحت مظلة الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة الورشة التعليمية…

    الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة تحتفل باليوم الدولي للغات الاشارة

    تحتفل الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة باليوم الدولي للغات الاشارة 23 سبتمبر من كل…

    ختام معرض منتجات منتسبي «القطرية للتأهيل» في «الجسرة».. د. خالد بن ثاني: مستمرون في طرح البرامج التأهيلية لذوي الإعاقة 

    اختتمت الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة، معرض أعمال ومنتجات مُنتسبي مراكز الجمعية، والذي نظمته…

    القطرية للتأهيل تختتم معرض أعمال ومنتجات مُنتسبي مراكزها بالتعاون مع نادي الجسرة الثقافي الاجتماعي

    اختتمت الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة، معرض أعمال ومنتجات مُنتسبي مراكز الجمعية، والذي نظمته…
    • من نحن

      كلمـة سعـادة الشيـخ / ثانـي بـن عبـدالله آل ثانـي

      العمل في حقل رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة له دوافعه التي لا يؤطرها فقط ذلك الجانب الإنساني الحافز لمعاونه هذه الفئات من ذوي الإعاقات المختلفة كبشر لهم استحقاقاتهم، وينبغي أن يكون لهم موقعهم وفرصا متاحة لهم. ولكن من بين هذه الدوافع أيضاً حاجة المجتمع لتعميم النعم والخيرات التي يرفل فيها أفراده لتشمل أيضاً هذه الفئات وليتم انتشالها مما خلقت به قدريا لانتزاع ذلك الشعور الغائر في ذواتهم بأن عجزا ما أو قصورا في طاقة يحرمهم من فرص متاحة لإخوانهم الأسوياء. الرعاية والاعتناء بذوي الإعاقات هو بواقع الأمر جزء من الفطرة السليمة والخيرة التي جبل عليها مجتمعنا وعرفها أجدادنا ويواصلها الأبناء والأحفاد بغية تكوين منظومة مؤسسية تحقق لهؤلاء الأفراد الفرص كافة التي يمكنها أن تحولهم إلى طاقات منتجه والى أفراد لا تحاصرهم إعاقاتهم في زوايا معتمه من الحياة. وبالوسع أن أسجل في هذه السطور بكل أمانة ودقة، أن في مجتمعنا عقول مستنيرة، وأيادي خيره، وطاقات رءوم في إنسانيتها قادت جهود رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة، ورسمت لهذه الرعاية سياسات تضلاهي- أن لم تتفوق- على مثيلتها في دول متقدمة. ففي مجتمعنا الناهض والعظيم في قيمة ومثله ومبادئه ومرتكزاته قد أنجب هذه السيدة العظيمة صلاحبه السمو الشيخة موزة بنت ناصر المسند ليكون جهودها في هذا الصدد محل اهتمام العالم اجمع، ولتكون المؤسسات التي إقامتها والتي …

      أكمل القراءة »

    فيدوهات

    إصدارتنا من الكتب







    زر الذهاب إلى الأعلى