الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة تحتفل باليوم الدولي للغات الإشارة

    ثاني بن عبدالله : قطر تعزز جهودها للإيفاء بحقوق فئة الصم تشارك الجمعية القطرية لتأهيل…

    الليلة محاضرة تعلمي للإشارة طموحي للفن والمهارة

    تنظم الجمعية الأردنية لمترجمي لغة الإشارة جسور بمناسبة اليوم الدولي للغات الإشارة محاضرة بعنوان “تعلمي…

    عبد الرحمن عبد القادر : فخور بحصولي على وسام الوجبة وذهبية أولمبياد باريس هدفي القادم

    أعرب بطلنا عبد الرحمن عبد القادر حامل برونزية مسابقة رمي الجلة في الألعاب البارالمبية طوكيو…

    استاد الثمامة سيكون جاهزًا لاستقبال ذوي الاحتياجات الخاصة على غرار كافة الاستادات في مونديال قطر 2022

    قال المهندسُ خليفة المانع مديرُ مشروع استاد الثمامة أحد ملاعب مونديال قطر 2022 بأن الاستاد سيكون…

    عفيفة : أعضاءَ مجلس الشورى أمامهم قضايا عديدة تخصّ ذوي الإعاقة

    أكّد طالب عفيفة عضو مجلس إدارة الجمعية القطرية لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة أنَّ أعضاءَ مجلس…

    استقبال حافل لبطل الأدعم عبدالرحمن عبدالقادر بعد عودته من طوكيو

    بطل ‫#الأدعم‬ عبدالرحمن عبدالقادر يصل الدوحة وفي استقباله سعادة جاسم بن راشد البوعينين، أمين عام…
    • من نحن

      كلمـة سعـادة الشيـخ / ثانـي بـن عبـدالله آل ثانـي

      العمل في حقل رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة له دوافعه التي لا يؤطرها فقط ذلك الجانب الإنساني الحافز لمعاونه هذه الفئات من ذوي الإعاقات المختلفة كبشر لهم استحقاقاتهم، وينبغي أن يكون لهم موقعهم وفرصا متاحة لهم. ولكن من بين هذه الدوافع أيضاً حاجة المجتمع لتعميم النعم والخيرات التي يرفل فيها أفراده لتشمل أيضاً هذه الفئات وليتم انتشالها مما خلقت به قدريا لانتزاع ذلك الشعور الغائر في ذواتهم بأن عجزا ما أو قصورا في طاقة يحرمهم من فرص متاحة لإخوانهم الأسوياء. الرعاية والاعتناء بذوي الإعاقات هو بواقع الأمر جزء من الفطرة السليمة والخيرة التي جبل عليها مجتمعنا وعرفها أجدادنا ويواصلها الأبناء والأحفاد بغية تكوين منظومة مؤسسية تحقق لهؤلاء الأفراد الفرص كافة التي يمكنها أن تحولهم إلى طاقات منتجه والى أفراد لا تحاصرهم إعاقاتهم في زوايا معتمه من الحياة. وبالوسع أن أسجل في هذه السطور بكل أمانة ودقة، أن في مجتمعنا عقول مستنيرة، وأيادي خيره، وطاقات رءوم في إنسانيتها قادت جهود رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة، ورسمت لهذه الرعاية سياسات تضلاهي- أن لم تتفوق- على مثيلتها في دول متقدمة. ففي مجتمعنا الناهض والعظيم في قيمة ومثله ومبادئه ومرتكزاته قد أنجب هذه السيدة العظيمة صلاحبه السمو الشيخة موزة بنت ناصر المسند ليكون جهودها في هذا الصدد محل اهتمام العالم اجمع، ولتكون المؤسسات التي إقامتها والتي …

      أكمل القراءة »

    فيدوهات

    إصدارتنا من الكتب







    زر الذهاب إلى الأعلى