Uncategorisedالأخبار
أخر الأخبار

جهاز التخطيط والإحصاء يكشف حصيلة عدد المستفيدين من الضمان الاجتماعي

على مستحق المعاش أن يقدم إقراراً سنوياً عن حالته الاجتماعية والمالية


كشفت آخر الإحصائيات الصادرة عن جهاز التخطيط والإحصاء انه قد بلغ عدد المستفيدين من الضمان الاجتماعي التابع لوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية 14.710 أشخاص، ونقلت جريدة الشرق القطرية بأن إجمالي قيمة الضمان الاجتماعي قد بلغت نحو 81.220 ألف ريال قطري لغاية مايو الماضي، وتستحق هذه المعاشات مجموعة من الفئات يمكنها الانتفاع من معاش الضمان الاجتماعي، وهم “الأرملة والمطلقة والأسرة المحتاجة والعاجز عن العمل والمعاق واليتيم والمسن وأسرة السجين والزوجة المهجورة وأسرة المفقود ومجهولو النسب”. وتختص إدارة الضمان الاجتماعي بتلقي ودراسة طلبات الحصول على خدمات الضمان والمساعدات الاجتماعية الأخرى وتقرير حالات المستفيدين من معاش الضمان الاجتماعي وتحديد مقداره وفقا لشروط وضوابط استحقاقهم ومتابعة حالات المستفيدين.
وتقدم إدارة الشؤون الاجتماعية بوزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية هذه الخدمة لتمكين الأسر المحتاجة من طلب صرف مساعدة ضمان اجتماعي. وتعرّف الأسرة المحتاجة بأنها: “مجموعة مكونة من زوج وزوجة أو أكثر وأولادهما أو بعض أفراد هذه المجموعة إذا كانوا يقيمون في مسكن واحد وتجمعهم معيشة واحدة وليس لها دخل كافٍ للعيش”.
وتستقبل الإدارة جملة من الطلبات منها الحصول على بدل خادم، وطلب الحصول على معاش الضمان الاجتماعي للمطلقة، وطلب الحصول على معاش الضمان الاجتماعي للأرملة. ويجب على مستحق المعاش أن يقدم لإدارة الضمان الاجتماعي إقراراً سنوياً عن حالته الاجتماعية والمالية عند تجديد بطاقة صرف المعاش، وفقاً للنموذج الذي تُعده الإدارة لهذا الغرض، ويوقع مستحق المعاش الإقرار أمام الموظف المختص، بعد التثبت من شخصيته وصفته، فإذا لم يقدم الإقرار على الوجه المطلوب أوقف صرف المعاش. وحسب ما ورد في القانون يُصرف للمستحق معاش كامل إذا لم يكن له دخل، فإذا كان له دخل من مصدر آخر خفّض المعاش بمقدار هذا الدخل، ولا يُعتبر داخلاً في تطبيق أحكام هذا القانون الدخل الناتج عن ممارسة المستحق لأي من الحرف اليدوية أو الصناعات المنزلية، أو المكافأة التي يحصل عليها المستحق أو أفراد أسرته أثناء تدريبهم أو تأهيلهم مهنياً، أو ما يُصرف للمستحق وأسرته من مساعدات عينية أو نقدية من المؤسسات العلاجية أو الاجتماعية لأغراض العلاج، بالإضافة إلى المنح التي تصرف للطلاب.

وتقدم الشؤون الاجتماعية مساعدات للأسر المحتاجة، وقد خصصت الوزارة 6000 ريال للزوج و2000 ريال للزوجة و1000 ريال لكل ابن. كما أكدت الوزارة أن هناك العديد من الفئات المستحقة لرواتب الضمان الاجتماعي، وهم المسنون وغير القادرين على العمل والأيتام والمطلقات وذوو الإعاقة والأسر المحتاجة والأرامل ومجهولو النسب وعائلات السجناء والزوجة المهجورة وعائلة المفقود.
وتقوم إدارة الضمان الاجتماعي بصرف بدل خادم وهو معاش مستحق بقيمة 1500 ريال للفئات المستحقة بناء على تقرير طبي من الجهات المختصة. ويتم صرف هذا المبلغ لكل معاق أو عاطل عن العمل أو مسن، وذلك بناء على تقرير طبي من قبل الجهة التي تحددها والمختصة بشؤون الصحة العامة في الدولة، ويفيد هذا التقرير مدى حاجة المستفيد من البدل لإحضار شخص يقوم برعايته.
ويتم وقف صرف رواتب الضمان الاجتماعي في حال الزواج والعمل والوفاة وعدم الإقامة وتجاوز فترة السماح لإصدار الشهادات، وقد أكدت وزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، أن وقف الصرف لا يكون ناجما عن أخطاء في نظام الضمان الاجتماعي أو في الاستحقاقات، وإنما يكون بسبب عدم انطباق القانون أو تخلف صاحب المعاش عن تجديد بطاقة الضمان الاجتماعي.
وأفادت صحيفة الشرق بأنه يتوجب على مستحق المعاش أن يقدم لإدارة الضمان الاجتماعي إقراراً سنوياً عن حالته الاجتماعية والمالية عند تجديد بطاقة صرف المعاش، وفقاً للنموذج الذي تُعده الإدارة لهذا الغرض. ويوقع مستحق المعاش الإقرار أمام الموظف المختص، بعد التثبت من شخصيته وصفته، فإذا لم يقدم الإقرار على الوجه المطلوب أوقف صرف المعاش. وعلى مستحق المعاش، العاجز عن العمل، أن يقدم إلى إدارة الضمان الاجتماعي تقريراً طبياً من الجهة الطبية التي تُحددها الجهة المختصة بشؤون الصحة العامة في الدولة، مرة كل سنتين، ما لم تقرر الجهة المذكورة عدم إمكان شفائه.وتتولى إدارة الضمان الاجتماعي إجراء البحوث اللازمة، والاطلاع على الدفاتر والأوراق والمستندات الضرورية، للتأكد من صحة البيانات، وتوافر أسباب استحقاق المعاش. ويجوز لإدارة الضمان الاجتماعي أن تُقرر صرف المعاش للزوجة أو أحد الأولاد أو لشخص آخر مؤتمن يتولى إنفاقه على مستحق المعاش، إذا تبين أن مستحق المعاش لا يُحسن التصرف في معاشه لصغر سنه، أو لحالته الصحية، أو العقلية، أو الخلقية.

ويتوجب على مستحق المعاش أن يقدم لإدارة الضمان الاجتماعي بوزارة العمل والشؤون الاجتماعية إقرارًا سنويًا عن حالته الاجتماعية والمالية عند تجديد بطاقة صرف المعاش، وفقاً للنموذج، الذي تُعده الإدارة لهذا الغرض. يوقع مستحق المعاش الإقرار أمام الموظف المختص، بعد التثبت من شخصيته وصفته، فإذا لم يقدم الإقرار على الوجه المطلوب أوقف صرف المعاش. ويُصرف لكل من المعاق والعاجز عن العمل والمسن بدل خادم وتتولى إدارة الضمان الاجتماعي إجراء البحوث اللازمة للتأكد من صحة البيانات وتوافر أسباب استحقاق المعاش. كذلك يجب على مستحق المعاش، العاجز عن العمل، أن يقدم إلى إدارة الضمان الاجتماعي تقريراً طبياً من الجهة الطبية التي تُحددها الجهة المختصة بشؤون الصحة العامة في الدولة، مرة كل سنتين، ما لم تقرر الجهة المذكورة عدم إمكان شفائه.

رواتب الضمان الاجتماعي
وتقوم الوزارة بصرف 6 آلاف ريال قيمة معاش الضمان الاجتماعي لـ10 فئات. 4 آلاف ريال معاش المعاق و3 آلاف ريال لمجهول الأب أو الأبوين ولم يجاوز 17 عامًا. وتُحدد قيمة معاش الضمان الاجتماعي الشهري المستحق للأرملة (6000) ريـال. والمطلقة (6000) ريـال. ويتم صرف 4 آلاف ريال شهريا للمعاق و 6 آلاف لليتيم، أما مجهول الأب أو الأبوين ولم يجاوز السابعة عشرة من عمره فيصرف له 3 آلاف ريال، ومجهول الأب أو الأبوين وجاوز السابعة عشرة من عمره يصرف له 6 آلاف ريال شهريا، ويصرف للعاجز عن العمل 6 آلاف، ويُضاف ألفا ريال للزوجة، وألف ريال لكل ولد، أما المسن فيستحق مرتبا شهريا بقيمة 6 آلاف ريال ويُضاف (2000) للزوجة، و(1000) ريال لكل ولد. ويصرف لأسرة السجين: 6 آلاف ريال للزوجة، ويُضاف (1000) ألف ريال لكل ولد. ويصرف للزوجة المهجورة أيضا 6 آلاف ريال و6 آلاف لأسرة المفقود، ويُضاف ألف ريال لكل ولد.

المصدر
جريدة الشرق
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى